مسؤولة أممية تعلن من صنعاء أن اليمن تعيش أكبر كارثة إنسانية في العالم
الثلاثاء 13 مارس 2018 الساعة 04:04
الممثلة المقيمة للأمم المتحدة منسقة الشئون الإنسانية الجديدة لدى اليمن

الممثلة المقيمة للأمم المتحدة منسقة الشئون الإنسانية الجديدة لدى اليمن

مراقبون برس-وكالات:

أكدت الممثلة المقيمة للأمم المتحدة منسقة الشئون الإنسانية الجديدة لدى اليمن "ليز جراند" ان اليمن تعيش اكبر كارثة إنسانية في العالم.وكشفت عن اعتزام الأمين العام للأمم المتحدة عقد مؤتمر في الثالث من إبريل القادم تحضره عدد من الدول لتقديم المساعدات والدعم لليمن”.
وأوضحت – جراند في مؤتمر صحفي عقدته الاثنين، بمطار صنعاء،عقب تعيينها ممثلة ومنسقة للشئون الإنسانية باليمن – ان أكبر كارثة إنسانية في العالم موجودة باليمن وان 17 مليونا من السكان من اجمالي 27 مليون يعانون من الانعدام الغذائي وان ملايين اليمنيين يعتمدون على المساعدات الإنسانية من أجل البقاء على قيد الحياة”.
وأكدت جراند الى أن المنظمات غير الحكومية والأمم المتحدة بحاجة إلى ما يقارب ثلاثة مليارات دولار لمواجهة الكارثة الإنسانية في اليمن قدم منها مليار دولار من المانحين.مشيرة بالمناسبة الى أن من الأولويات التي يجب التركيز عليها انعدام الأمن الغذائي

 

إضافة تعليق
الأسم*
الموضوع*
نص التعليق*